السكن مع مدخن يضاهي خطر العيش في مدينة ملوثة    أداة "تكشف" آثار الخنزير في الغذاء    إنتاج علاج للسكتة الدماغية والزهايمر من الكركم قريبا    دراسة:حاسة الشم لدى ذبابة الفاكهة تكشف عن المخدرات والقنابل    اكتشاف نوع فريد من الخلايا الجذعية في العين يشفي من العمى    باحثون ايرانيون ينتجون شوکولاتة صدیقة للأسنان    أبل تحظر استخدام البنزين في تجميع أجهزتها    هاكرز اجانب ينجحون في اختراق حاسبات هيئة نووية أميركية    علماء الفلك : المريخ سيقترب من الارض في الـ 27 من الشهر الجاري    بعد خطر المقاومة... مرض "الايبولا" يدق ابواب الكيان الصهيوني    واشنطن تستعمل "اكس كيسكور" للتجسس على مستخدمي الانترنت    دراسة: المشروبات السكريّة تهدد ذاكرة الأطفال    دراسة: 8% فقط من "دى إن أيه" مسئولة عن حياة الإنسان    هاكر صيني يسرق معلومات من أكثر من 32 مشروعا عسكريا أمريكيا    العراق يتسلم أول إشارات القمر الاصطناعي دجلة بنجاح   

الاخبار » سياسية 

اردوغان: الاحداث الاخيرة في البحرين قد تؤدي الى عواقب مشابهة لكربلاء

أكدت مصادر اعلامية وشهود عيان سقوط شهداء واعداد كبيرة من الجرحى بين المحتجين البحرينيين وفيهم نساء واطفال في هجوم القوات البحرينية والسعودية على المعتصمين المطالبين باصلاحات سياسية في دوار اللؤلؤة بوسط المنامة. وعرف من الشهداء جعفر محمد عبد علي سلمان، من كرانة مواليد 1970، واحمد عبد الله حسن، من مدينة حمد مواليد 1988.
في حين اشارت المعارضة الى استشهاد خمسة من المتظاهرين في اصيب اخرون بجراح بعضهم في حالة خطرة وافادت المصادر ان جيش الاحتلال السعودي سيطر على دوار اللؤلؤة ويقوم بحرق كل ما هو موجود في الميدان، وان الطيران الحربي فتح النار على المعتصمين المطالبين باصلاحات سياسية في الدوار، وان سبع مقاتلات تحلق في الاجواء.
واضافت ان القوات السعودية اطلقت الرصاص والغازات السامة على المحتجين ما ادى لاصابات بجروج وحالات شلل واختناق، وانها تطلق النار على المستشفيات وتمنع وصول المصابين اليها لتلقي العلاج.
كما افادت ان قناصة الامن البحريني يطلقون الرصاص على أي متحرك في قرية القدم القريبة من العاصمة.
وكانت عملية اقتحام دوار اللؤلؤة قد بدأت منذ الساعة السادسة وعشر دقائق صباح اليوم الاربعاء. وونقلا عن صحيفة "الوسط" البحرينية اليوم الاربعاء وحسب التقارير الأولية، فقد استخدمت طائرات الهليكوبتر في عملية الاقتحام.
ودوت اصوات ما استخدمته القوات اثناء اقتحامها لشارع الملك فيصل ومن ثم الجسر المطل على دوار اللؤلؤة، وتصاعد من الدوار اعمدة الدخان الأبيض المنبعث من ما استخدمته القوات لاقتحام الدوار، بينما انبعثت أعمدة الدخان الاسود نتيجة لاحتراق الخيام داخل الدوار.
ومن ثم ، قامت قوات مكافحة الشغب بمحاصرة مجمع السلماينة الطبي، والمستشفى محاصر ولم يسمح لاي شخص او سيارة اسعاف بالدخول او بالخروج.
وقد سمعت النداءات ترتفع من السماعات طلبا للنجدة. هذا وسيطرت القوات السعودية والبحرينية على محيط دوار اللؤلؤة بعد نحو ساعة من بدء عملية الاقتحام، واتجهت الى دوار الدانة، وهناك دوي لاطلاق نيران رصاص وطلقات من نوع آخر. كما ان 4 طائرات مروحية عسكرية وطائرتان هليكوبتر تابعة لوزارة الداخلية، تحوم فوق المنطقة.
وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان قد دان يوم أمس الثلاثاء التدخل الاجنبي في البحرين، واعتبر ان احداث البحرين قد تؤدي الى كربلاء اخرى في المنطقة وحذر من عواقب ذلك .
وقال اردوغان: "لا نريد كربلاء اخرى في المنطقة والاحداث الاخيرة في البحرين قد تؤدي الى عواقب مشابهة لكربلاء".
وحذر رئيس وزراء تركيا من العواقب الوخيمة لتدخل قوات درع الجزيرة في الشان الداخلي البحريني. واستشهد 4 اشخاص واصيب المئات بجروح يوم الثلاثاء جراء اعتداء مجموعة من البلطجية والجيش السعودي على المتظاهرين في منطقة السترة شرقي البحرين عقب اعلان حالة الطوارئ من قبل ملك البحرين حمد بن عيسى ال خليفة في البلاد.
واكد شهود عيان ان الجيش السعودي هو من قام بالاعتداء على المواطنين مطلقا الرصاص الحي، الامر الذي ادى الى استشهاد 4 منهم واصابة المئات.
وانطلقت أمس مسيرات شعبية في العاصمة البحرينية المنامة احتجاجا على التدخل الاجنبي المباشر في الشؤون الداخلية لهذا البلد وارسال قوات الى البحرين، وبدات المسيرات التي دعت لها جميع اطياف الشعب من ميدان اللؤلؤة باتجاه السفارة السعودية في المنامة.

المصدر: 
2011/03/16
اخبار ذات صلة

  حزب العمل التركي: سلطات اوردغان جعلت تركيا "دولة بوليسية"

  " حركة انصار" البحرينية تطالب مراجع النجف وكربلاء بالتدخل لإيقاف تنفيذ حكم الإعدام بحق الشيخ نمر

  المعارضة البحرينية:انتخابات ال خليفة "مهزلة " وستنتج مجلسا صوريا

  تأكيداً لدعم آل خليفة للمجاميع الإجرامية.. وكالة أنباء البحرين الرسمية تنعى قتلى "داعش"

  صحيفة أمريكية: تقاعس تركيا في الدفاع عن كوباني يثير الشكوك

اضف هذا الموضوع الى: [ عدد الزيارات: ٧١٢]

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني